أنا مثقف الأهواز
الرئيسية » القسم الأدبي » نصوص أدبیه

نصوص أدبیه

ولادة مستعصية عبر الزمن/سندس علي

  وجدت منذ آلاف السنین وترعرعت في أجواف العصور برمتها بین مختلف الشعوب و حضارتها بسلاطینها وأباطرتها وممالیکها طغات کانوا أو صالحین . أنتمیت لشتی معاشر الناس فلم أردع نفسي من المثول أمام کل مایسمی بالجبروت و الهیمنة المستعصیة، فتارة حسب المواقف التي أجد نفسي فیها أتقلص لحد الاختفاء وتارة ... أكمل القراءة »

رسائل عفویة و راقیة/عباس عطائي

بَینما أمشي علیٰ الأرصفة عَلیها بلاطٌ مُلوَّنٌ بلأسوَدِ و الأبیَض وتَهتَزُّ ثیابي بهَبابَ ریاحٍ ناعمة و تَغزو الروحَ و تَملأها رائحةً مریحة فتَلَألَأْ علیٰ وجهي طِلالَ الإزدهارِ و علیٰ یساري نهرٌ ،یعزف بمجراهُ الحیویة و… Post Views: 8٬632 أكمل القراءة »

تبعثر الروح/ زینب خالد

بثياب أكسبتها السنين بهتان اللون و التمزيق، أتت تتلخبط بمشيها و كأن الأقدام بات يثقلها السكون و باتت تأبى مفارقة الأرض و لو لعدة ثوان و ما الفراق لديها سوى حمل ذاك الثقل الذي يجتبي السير إلى حيث موطن الآمال، إلى حيث خفة الحركة التي تنبثق من العنفوان و التفاؤل ... أكمل القراءة »

شعر البنات/زكية نيسي

  تقول “أمي”: في طفولتي كان بيّاع شعر البنات يتجول في شوارع حي آسية (مدينة الأهواز) و ينادي: “شعر البنات وين أولي وين أبات” Post Views: 14٬617 أكمل القراءة »

ملحمة مدونة / زينب خالد

أصبحت كملحمة تستنجد شهوة كاتب ليهتك عرض غرطاساً بلهيب حبره. أصبحت كقطرة ماء تتشبث بفم الصنبور قبل سقوطها. Post Views: 25٬735 أكمل القراءة »

لماذا درويش؟/هناء مهتاب

(بمناسبة ذكرى رحيل محمود درويش )   ﻳﺴﺄﻟﻨﺎ ﺍﻟﺒﻌﺾ ﻟﻤﺎﺫﺍ ﺩﺭﻭﻳﺶ ﻭﻟﻴﺲ الشاعر الفلاني أو الفلاني؟؟ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﻘﻴﻘﺔ ﺭﻏﻢ ﺑﺴﺎﻃﺔ ﺍﻹﺟﺎﺑﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻻ ﻣﺮﺩ لها، و هي ﻭللشعر ﺃﺫﻭﺍق، كما حال ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﻭﺍﻟﻠﺒﺲ ﻭﻛﻞ ﻣﺎ ﻳﺨﻀﻊ للذﺍﺋﻘﺔﺍﻟﺸﺨﺼﻴﺔ، ﻏﻴﺮ ﺍنني ﺳﻮﻑ ﺍﻗﻮﻝ ﻟﻤﺎﺫﺍ يبقى ﺩﺭﻭﻳﺶ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻘﺪﻣﺔ ﺍﻟﺸﻌﺮﻳﺔ ليس ﺫﻭﻗﺎ ﺷﻌﺮﻳﺎ ... أكمل القراءة »

الخالدون في الذاكرة/هناء مهتاب

في رحلة الحياة قد نمر ﺑﺄﻃﻮﺍﺭ ﻣﺨﺘﻠﻔﺔ، ﻭﻧﻠﺘﻘﻲ ﺑﺄﺻﻨﺎﻑ متعددة ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻋﻠﻰ ﺗﻌﺪﺩ ﺃﻟﻮﺍﻧﻬﻢ ﻭﺃﺟﻨﺎﺳﻬﻢ ﻭﻟﻐﺎﺗﻬﻢ ﻭﺃﻓﻜﺎﺭﻫﻢ ﻭﺃﺣﺎﺳﻴﺴﻬﻢ ﻭﻃﺒﺎﺋﻌﻬﻢ .. ﻟﻜﻨﻨﺎ ﻻ ﻧﻠﺘﻘﻲ ﺩﺍﺋﻤﺎ ﺑﻤﻦ ﻳﺨﻠﺪﻭﻥ ﻓﻲ ﺫﺍﻛﺮﺗﻨﺎ. إن ﻛﻠﻤﺎتهم قد ﺗﻬﺰﻧﺎ معانيها ﻃﺮﺑًﺎ، ﻭﺗﻀﻤُّﻨﺎ ﺣﺮﻭﻓﻬﺎ ﺑﻀﻤَّﺎﺕ ﺍﻟﻔﺮحة و البهجة.. ﻭﻧﺼﺎﻓﺢ الروح ﻛﻞ ﻳﻮﻡ أثر هذا التلاقي. Post Views: ... أكمل القراءة »

أنا الغريبة في موطني/ إخلاص طعمة

كاتبةٌ ولدتُ من رحم المعانات، متزينة بجمال مسلوب! كتبتُ عن الغربة، وأنا في موطني! أحزاني المبهمة تنمو بصمت شعبي! Post Views: 74 أكمل القراءة »

ڪانت هناڪ! /بقلم: رضا بجیه

هناك طفله ولدت في الاهواز لتكون محاميه لكنها لن تحصل علي اي قضيه لانها تزوجت في السن الثاني عشر من عمرها/الزواج القسري Post Views: 58 أكمل القراءة »

رِسَالَةٌ فِي زُجَاجَة/زينب خالد

يا لشدة اللوجاء لوصول الزجاجة اليك حبيبتي لقد ائتمنت الأمواج أن تستودع زجاجتي على شاطئ يديك الناعمة بت استنجد قربك بجنبي و بات لقاؤك من صلب احتياجاتي أو ربما من صلب أوجاعي،لا ادري فكثيرا ما يخونني التعبير في محضر بهائك. Post Views: 50 أكمل القراءة »

لَيْلَى/خديجة اشلاگه

لَيْلَى. طَالَ غیابك یا لیلی. متی یکون مَوْعِدُ الفَجْرِ. اِبْقَيْ هُنَاكَ فی اِنْتِظَارِي….. سیکون لِقَائِنَا قریبا أَمْ بعید؟!. لَا یهم. فَالمَوْعِدُ حَتْمًا سيبقی مُنْتَظَرًا. الوُعُودُ، الأَلْحَانُ، “کلمات الذکر” وَ الإیهام. Post Views: 50 أكمل القراءة »

رواية هبوط/زینب خالد

قطرة مطرا بريئة،بكامل نقاء روحها أتت تتأرجح من الأعلى و كلما دنى مستوى شموخها العمودي،كلما دنست طهارة ملمسها ذرات الهواء المغبر الحاقدة أجحظت عينيها،يا للخيبة! Post Views: 44 أكمل القراءة »