أنا مثقف الأهواز
الرئيسية » القسم الأدبي » قصص قصیره » قصة صندوق السر ” تروي حياة زوجين عاشا بهناء “

قصة صندوق السر ” تروي حياة زوجين عاشا بهناء “

هذه قصة زوجين ظلا متزوجان لستين عاما
وكانا خلالها يتصارحان في كل أمور حياتهما ويتشاوران في كل شيء .
كانا مثالا للحياة الزوجية الرائعة ولم تكن بينهما أسرار ،
ولكن الزوجة العجوز كانت تحتفظ بصندوق فوق أحد الأرفف ،
وحذرت زوجها مرارا من فتحه أو سؤالها عن محتواه ،
ولأن الزوج كان يحترم رغبات زوجته فإنه لم يأبه بأمر الصندوق ،
إلى أن كان يوم أنهك فيه المرض الزوجة وقال الطبيب أن أيامها باتت معدودة .

وبدأ الزوج الحزين يتأهب لمرحلة الوحدة ، ويضع حاجيات زوجته في حقائب ليحتفظ بها كتذكارات ،
ثم وقعت عينه على الصندوق فحمله وتوجه به إلى السرير حيث ترقد زوجته المريضة ،
التي ما إن رأت الصندوق حتى ابتسمت في حنو وقالت له:
لا بأس ..
بإمكانك فتح الصندوق ،..
وفتح الرجل الصندوق ووجد بداخله دميتين من القماش وإبر نسيج ,
وتحت كل ذلك مبلغ 25 ألف دولار ،
فسألها عن تلك الأشياء فقالت العجوز هامسة : عندما تزوجتك أبلغتني جدتي أن سر الزواج الناجح يكمن في تفادي الجدل
ونصحتني بأنه كلما غضبت منك ، أكتم غضبي وأقوم بصنع دمية من القماش مستخدمة الإبر ،..
هنا كاد الرجل أن يشرق بدموعه : دميتان فقط ؟
يعني لم تغضب مني طوال ستين سنة سوى مرتين ؟
ورغم حزنه على كون زوجته في فراش الموت ؟
فقد أحس بالسعادة لأنه فهم أنه لم يغضبها سوى مرتين .
ثم سألها: حسنا، عرفنا سر الدميتين ولكن ماذا عن الخمسة والعشرين ألف دولار؟
أجابته زوجته: هذا هو المبلغ الذي جمعته من بيع الدمى !!!

حكمة // كسب الأشخاص أولى من كسب المواقف

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*