أنا مثقف الأهواز
الرئيسية » القسم الأدبي » نصوص أدبیه » ڪانت هناڪ! /بقلم: رضا بجیه

ڪانت هناڪ! /بقلم: رضا بجیه

هناك طفله ولدت في الاهواز لتكون محاميه لكنها لن تحصل علي اي قضيه لانها تزوجت في السن الثاني عشر من عمرها/الزواج القسري

هناك طفل ولد في المحمره ليكون فيلسوفا لكنه لن يقارن و لن يقرأ و لن يعمل اي بحث لانه اضطر للعمل في السن العاشر من عمره/الفقر

هناك من ولد في الفلاحيه ليكون كاتبا لكنه لن يكتب اي كتاب او مقال لانه توفي اثر صراع قبلي /القبليه و ويلاتها

هناك من ولدت في الحميديه لتكون طبيبه لكنها لن تقوم بعلاج اي شخص لان تم منعها من قبل ابوها و اخويها من تكميل الدراسه /منع البنات من استكمال الدراسه

هناك طفل ولد في عبادان ليكون رياضيا لكنه لن يعدو و لن يسبح و لن يركل كره لانه ولد في عائله تتعاطي المخدرات و اصبح مدمنا/الادمان و تعاطي المخدرات

هناك طفله ولدت في الخفاجيه لتكون ممثله لكنها لن تقوم بلتمثيل في اي مسرحيه او فيلم خوفا من كلام المجتمع و تحطيمه للآمال و الصوره النمطيه السائده في المجتمع عن الفن و التمثيل /العادات و التقاليد الزائفه

هناك من ولدت في كوت عبدالله لتكون امراه اعمال ناجحه في السوق لكنها توقفت عن العمل بسبب التحرش و الايذاء الجنسي و اللفظي /التحرش الجنسي

حان الوقت لكي نطهر و نصلح بلادنا من براثن الجهل،التعصب،الوهم و العادات و التقاليد الزائفه.هناك حاجه ملحه للتغيير الجذري و الاصلاح لكي نظهر بصوره امام انفسنا والاخرين،لنجعل بلادنا مكان افضل للعيش و الحياه الكريمه.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*