أنا مثقف الأهواز
الرئيسية » قسم الکاتب الأهوازي » فهد الباجي » لقاء الأسبوع: مع الناشط الثقافي ماجد التمیمي

لقاء الأسبوع: مع الناشط الثقافي ماجد التمیمي

  • المحاور: فهد الباجي

 

  • الكاتب و المترجم ماجد التميمي أهلا بك في أنا مثقف الأهواز

مرحبا تحیاتی لکم و لکادر موقع أنا مثقف الأهواز الموقر ارجو أن یکون حوارا ناتجا و شکرا لکم لأتاحتي هذه الفرصة

 

  • من هو ماجد المترجم و الشاعر؟

لا اعرف لماذا دائما عندما اواجه هذا السوال تخطر ببالي اجابات الصوفي الشهیر بایزید بسطامی و الشاعر و المفکر العربی أدونیس و الذی یجیب « انا لست انا٬ انا حسب السؤال…» و الحقیقة سوال ( من هو…) السؤال الجوهري للفلسفة و الأدب و الفن بشکل عام٬ لا ارید الخوض في هذه المفاهیم لکن اذا ما تمکن ای شاعر او کل (من یسکن ببیت اللغة) أن یجب عن هذا السوال أعتقد تنتهي مهمته کشاعر و کاتب و…او بالأحری الشعر و الترجمة بالنسبة لي البحث عن الفقدان و ماجد الشاعر لربما اجده في المستقبل اما الان انا عملیة بحث دائمة و غیر مکتملة و الترجمة ایضاً یمکن قرأتها في هذا السیاق

 

  • دعنا نعود معك إلى البدايات في الترجمة ، من أين بدأت ؟

بدایاتي کانت مع اول قصیدة قرأتها باللغة العربیة الفصحی و اعجبتنی احببت أن اترجمها بلغة تعلمتها في المدرسة هذا من جانب و من جانب آخر أی عمل أدبي او فکری هو نتاج ترجمةٍ ما! لأن الشاعر یترجم احاسیسه و حتی لغته الذی اعتاد علیها لیخرجها من اعتیادیتها٬ اتذکر الآن مقطع من قصیدة الشاعر الرائد في قصیدة النثر العربیة «أنسی الحاج»

ﺃُﻧﻘﻠﻮﻧﻲ ﺍﻟﻰ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻟﻠّﻐﺎﺕ ﻟﺘﺴﻤﻌﻨﻲ ﺣﺒﻴﺒﺘﻲ .
ﺃُﻧﻘﻠﻮﻧﻲ ﺍﻟﻰ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻷﻣﺎﻛﻦ ﻷﺣْﺼﺮَﺣﺒﻴﺒﺘﻲ . ﻟﺘﺮﻯ ﺃﻧّﻨﻲ ﻗﺪﻳﻢٌ ﻭﺟﺪﻳﺪ

و انت تکتب بلغتك تحتاج أن تفکر بلغة أخری! هذا هو منطق الکتابة…
و لکن أذا أردت أن أحدد بدایات ترجمتي کانت قصاید للشاعر محمود درویش و أدونیس و نزار قباني و أیضا قمت بترجمة مقدمة کتاب المفکر المغربي عز الدین الدین الخطابي تحت عنوان « أسئلة الحداثة و رهاناتها» و نشرت الترجمة في احد المواقع و انا کنت لم ابلغ العشرین عاماً.

 

  • ما الذي شدك لترجمة الأدب الفارسي؟
    و هل تمارس ترجمة الأدب الفارسي ألی العربي و بلعكس فقط، ام هنالك لغات أخری؟

ترجماتي من الفارسیة الی العربیة قلیلة جداً قیاسا مع الترجمة من العربیة… لکن الأدب الفارسي و بشکل خاص الشعر الفارسي تأثر مباشرتاً بالأدب العربي بفترة ما من الزمن و أما في العصر الراهن هنالك قطیعة بین الأدب الحدیث العربي و الفارسي تعود جذور هذه القطیعة لأسباب عدة منها تأثیر الأدب المعاصر الغربي علی الأدبین الفارسی و العربي و لا ننسی الأسباب التاریخیة و النفسیة لکن قدرنا التعایش في شتی المجالات لأن لا نستطیع أن نغیّر الجغرافیا و نمحي بعضنا البعض و دور الأدب لیس فقط «المقاومة» و المواجهة لا و بل خلق واقع جدید و عالم مختلف…

 

  • من تفضل او تحب، ماجد الشاعر ام ماجد المترجم؟

أحیاناً ابتعد من الشعر قلیلاً لأترجم و بالعکس ایضا… الترجمة تمنحني شعور أعادة کتابة نص ما… و هذا أمر ممتع جدا و الشعر یخلق مني متمرداً علی کل شیء حتی علی لغتي… أفضل أن أکون متمرداً یعید کتابة نفسه بأستمرار…

 

  • ما الذي ينقص المترجم العربي ؟

أذا کنت تقصد المترجم العربي الأهوازي
عندما یترجم الی اللغة الفارسیة… أهم ما ینقص هذا المترجم أولاً عدم معرفته و أتقانه اللغة الفارسیة و هذا الأمر ملوحظ بترجمة العدید من المترجمین الأهوازیین و ایضا شبق الترجمة! علی سبیل المثال احد المترجمین ترجم اکثر من ۸ مجموعات شعریة عربیة معاصرة لأسماء کبیره في مجال الشعر لکن عدم معرفة اللغة الفارسیة و أضف الی ذلک عدم اختیار الناشر المناسب کانت من أهم الأسباب لعدم نیل ترجماته اهتمام المتلقي الفارسي…

 

  • ما أكثر كتاب استمتعت بترجمته ؟

انا ترجمت عدة مجموعات شعریة لکن لم أتوصل لقناعة تجعلني أنشرها و بعد ذلك أقوم بنشر القصاید في المجلات و المواقع و الفضاء الأزرق… ترجمة کتاب ما یفوق الوصف للشاعرة اللبنانیة سوزان علیوان مع زمیلی حامد ابو معرف کانت تجربة ممتعة…انا الآن منشغل بترجمة کتاب یتناول موضوع الفکر العربي الحدیث و اعتبر هذه الترجمة فرصة و تجربة ممتعة و صعبة جداً بنفس الوقت….

 

  • لكل أديب قضية فما هي القضية التي وظفها ماجد التميمي في كتاباته
    وكيف نقلها إلى القارئ؟

ما یهمني هو النص المفتوح علی العالم و اللغة و بالتالي هناك اشکالیات عدیدة تدخل علی هذا الأنفتاح و تعالج نفسها الشاعر العربي منذ أن أنشد عنترة ابن الشداد هذا البیت « هل قادر الشعراء من متردم/ ام هل عرفت الدار بعد توهم» و هو یعاني من من هذا المتردم في القضایا صحیح أن نظرة عنترة بحکم الزمن کانت نظرة تختص بزمانه لکن بزمننا ایضا و بما یعرف بزمن ال‍« ما بعد حداثة» نشاهد الأبتعاد من الروایات الکبری الذی استنفدت طاقات الکتّاب و الشعراء و…

علی سبیل المثال القضیة الفلسطینیة عندما تناولها جُل الأدباء العرب کقضیة سیاسیة محوریة کان النتاج الأدبی بیان سیاسی صارخ هناك نماذج کثیرة لفهم هذا الجانب و الشاعر الفلسطیني محمود درویش خیر مثال لذلك٬ في بدایات حیاته الشعریة نقراء له النص الغاضب الذي لا یدخل في العمق و یکتفي بأطلاق شعارات کقصیدة سجل انا عربي و… لکن عندما نتابع نتاجه الشعري ما بعد عام ۲۰۰۰ المیلادي نری أن توظیف قضایا المجتمع الفلسطیني و العربي یأخد بعداً وجودیاً و جمالیاً « حالة حصار٬ أثر الفراشة و الجداریة و..» هذه المجموعات الشعریة تدخل کالسهم في وجدان و کیان الأنسان العربي بما فیها من جمال و قضایا هامة کالموت و الحب و الأحتلال و الهویة و …

هناك نموذج رائع و کبیر ایضا تجاهله او بالأحری لم یحضی بأهتمام القارئ العربي و هو خیر مثال علی توظیف قضایا المجتمع و التاریخ و الفکر و الدین و المرأة و هو کتاب « الکتاب» للشاعر الکبیر آدونیس الذي یختلف تماما مع تصور المتلقي العربی للشعر هذا الکتاب انا اعتبره خارطة فهم الأنسان العربي و انا احاول أن افهم القضایا المختلفه من هذا الجانب ….

 

  • سؤال: كيف ينظر ماجد التميمي إلى المرأة وما مدى المساحة التي تشملها في أعماله؟

علی مر العصور المختلفة کتب الکثیر حول هذه المسئلة من النصوص المقدسة الی النظریات النسویة و المابعدنسویة لکن فیما یختص بالأدب العربي هناك اشکالیة کبیرة لابد معالجتها اولاً و بعد ذلك یمکن الخوض في هذا المضمار و هي اشکالیة اللغة العربیة کالغة رجویلة استبدادیة عندما تکشف المرأة هذا الشرخ في اللغة و تکتشف لغتها عند ذلك یمکن أن نتحدث عن نص نسوي او اکتشاف المرأة في النص کما یعبر عن هذه الحالة الناقد و الکاتب السعودي عبدالله غذامي في کتاب «المرأة و اللغة» و في کتاباته الأخری…

أختصر قولي … أنا اکتب تصوري عن المرأة و أسکن في المفردة و في رحم الکلمة و الکلمة أنثی

 

  • الأدب العربي أين هو الآن في لجة المتغيرات والتطورات العالمية؟

قیاساً مع الأدب الفارسی الادب العربي أستطاع أن یتحدث مع العالم من خلال نصوصه و هناک العدید من الکتاب و الشعراء تترجم اعمالهم بأکثر من لغة عالمیة أصف الی ذلك هناك کتّاب عرب یکتبون باللغة الفرنسیة من أمثال طاهر بن جلون٬ امین معلوف٬ لیلی سلیمانی و…

الروایة العربیة تمکنت ان تلعب دوراً أکبر في هذا الجانب قیاساً مع الشعر هذا من جانب و من جانب آخر الشرق الأوسط و و باقی البلدان العربیة تحولت الی مادة دسمة للأعلام و الکتّاب الأجانب و یرجع هذا الأمر الی قضایا اجتماعیة و هذا التاریخ الطویل من الحروب… زمننا یتجه نحو الأغتصاب و الأختصار نحن الان نعیش زمن الصورة الخاطفة و القصف الأعلامي و الأدب بشکل عام في کل العالم في خانة الأنفعال و الأدب العربي لیس بمنأی عن ذلك….

 

 

  • هموم الشارع العربي كيف يوظفها ماجد التميمي في كتاباته ؟

کما أسلفت في القول احاول أن ابتعد من الشعارات الرنانة و الروایات الکبری… الفیلسوف الألماني الشهیر مارتین هیدغر یعتقد أن الوجود لا یُفهم الا ک‍ « هم» و معاناة… بمجرد أن تکتب تتحول کتاباتك الی هموم و لا تحتاج الی نقل او توظفیف الهموم

لأن « الکتابةُ همٌ»

 

  • ماذا تعني لك هذه الأسماء؛

_توفيق النصاري؛ طاقة شبابیة کبیرة و جهد متواضع مع الأخ بدر النصاری

_د.جمال النصاري؛ تأسیس لمرحلة مهمة في الأهواز و معلمي الأول

_القلم؛ وجود

_الأدب العربي؛ بیتي

_الترجمة؛ متعة الخیانة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*