أنا مثقف الأهواز
الرئيسية » قسم الکاتب الأهوازي » عبدالمجید حسن » الکتب الأهوازیة: المدن الأهوازیة/ إعداد:عبدالمجیدحسن

الکتب الأهوازیة: المدن الأهوازیة/ إعداد:عبدالمجیدحسن

  • کتاب«تذکرة الفلاحیة ٬شادگان»
    خلاصه ای ازبیوگرافی شهرستان شادگان «فلاحیه» ۵۰
    تألیف: مجیده فرهادمفرد
    عددالصفحات: ۲۴۰
    سنة النشر:۲۰۰۰م
    الناشر:طلیعه نور

photo_2016-10-17_21-28-28

 

الکتاب یقدم لمحةجغرافیة و تاریخیة و ثقافیة عن مدينة الفلاحية .ویتألف من ۸ فصول.
في الفصل الأول تعرف الکاتبة جغرافیة مدینة الفلاحیة الحالیة و قراها . و الفصل الثاني یحتوي معلومات تأریخیة عن تسمیة الفلاحیة و قبیلة کعب و موانئ المدینة و هورها و…
الفصل الثالث یتحدث عن وجود الکعبیین في الأهواز بشکل عام و الدورق بشکل خاص و عن واقعة المعروفة بالجهاد ضدالبریطانیین في الفلاحیة و عن شخصیات کان لهم دور في هذا الشأن.
الفصل الرابع خصص لتعريف النسیج الإجتماعي في المدینة.
و في الفصل الخامس و السادس سلطت الكاتبة الضوء علی تسعة من أعلام الفلاحیة ، أبرزهم اللغوي الکبیر إبن السکیت الدورقي الأهوازي كما تحدثت عن العادات و التقالید الشعبیة.
والفصل الأخیر شمل ثلاثة قصائد ، الأولی باللغة الفارسیة للمؤلفة ، و الثانیة بالعربیة تحت عنوان ، الفلاحیة ، للشاعر الراحل ، جمال عبدالحمید المهنّا ، و الثالثة أیضا بالعربیة و تحت عنوان الدورق ، للشاعر علي السید محمد آل بالیل الموسوي


  • کتاب «جامعه شناسی سربندر٬پژوهشی در مسائل شهری بندر امام خمینی »۴۳
    تألیف: سیدعبدالامام بنی سعید
    عددالصفحات:۶۳
    الناشر: تراوا
    سنة النشر: ۲۰۱۳م
    توزیع: مکتبات مدینة الأهواز

photo_2016-10-17_21-28-22

هذا الكتاب يتكون من عشرة فصول ، الأول خورموسی( سربندر الحالیة)و هوية المدينة يليه البيئة الإجتماعية و توسيع المدينة ثم خورموسی و التهميش في الفصل الرابع يتحدث عن بيع التجوال في المدينة في الفصل الخامس تحدث عن الأمراض الإجتماعية ، الفصل السادس كان حول( شهداء)المدينة و في السابع أشار السيد بني سعيد إلی مرشحي الإنتخابات في المرحلة الثالثة لشوری البلدية ، في الثامن تحدث عن أعضاء شوری البلدية للمرحلة الثانية .
الفصل التاسع كان حول أساليب تشخيص مشاكل المدينة .و في الفصل الأخير تحدث مع رئيس البلدية و أعضاء الشوری .


  • کتاب«بندرامام خمینی ازمنظر استاد تاریخی» ۲۷
    تألیف: (تجمیع)علیرضا ابن رحمان
    عددالصفحات: ۲۰۱
    الناشر: دفتر نشر معانی
    سنة النشر: ۲۰۰۹م

photo_2016-10-17_21-28-16

هذا الکتاب هو عبارة عن رسائلٍ إداریةٍ کانت تتبادل بین میناء (خورموسی ) و وزارة المالیه و (الجمرك )ابتداءً من سنة ۱۳۰۷ه.ش.

استخرج المؤلف الاسناد(الرسائل)٬من أرشیف وزارة المالیة (وزارة اقتصاد ودارایی الحالیة) وکتبها من جدید بدون أي تغییر و قدَّم ایضاحًا عن بعض النقاط الغامضة في النصوص.
الکتاب یشمل ملحقًا یحتوي على صورٍ من بعض الأسناد .
عند قراءة هذه الاسناد يحصل القارئ علی معلوماتٍ قیمةٍ بشأن الوضع الاقتصادي و السیاسي في خورموسی و الاهواز بشکل عام.


  • کتاب «تاریخ دشت آزادگان» ۲۴
    تألیف: جابر جادري
    عددالصفحات: ۱۰۳
    الناشر: موسسه فرهنگی آیات
    سنة النشر:۱۹۹۳

photo_2016-10-17_21-28-11

 

يتألف هذا الكتاب من خمسة فصول . الفصل الأول هو التاریخ و الوضع الاجتماعي و الاقتصادي لقطر میسان الأهواز (الخفاجیه و الحویزه و البسیتین) و الفصل الثاني يتحدث عن واقعة الجهاد في تلك المناطق (جغرافیا و اسماء المشارکین و أسماء المجروحین و المقتولین و أسماء الکتب الذي تحدثت عن حادثة الجهاد) ، الفصل الثالث قطر میسان بعد الثورة الایرانیة و الحرب الایرانیة العراقیة أمّا الرابع يحوي نبذًا عن حیاة بعض علماء الحویزه
الفصل الخامس خصص للعادات و التقالید و الفلکلور المیساني الأهوازي الذي تكون من جيل إلى جيل عن طريق الرواية الشفهية .
نشر هذا الكتاب سنة ١٩٩٣ الميلادية


  • كتاب “المحمرة مدينة وإمارة عربية” ۹
    تألیف:علي نعمة الحلو
    عددالصفحات: ۱۶۵
    الناشر: وزارة الإعلام العراقیة

photo_2016-10-17_21-28-06

الکتاب عبارة عن دراسة موجزة عن معالم وجغرافيا مدينة المحمرة وأحوال سكانها الاقتصادية والثقافية والصحية والإجتماعية في ۳۸موضوعا.قامت وزارة الإعلام العراقية إبان حكم حزب البعث بنشرالكتاب.


  • کتاب«دوهزارسال تاریخ خرمشهر از خاراکس تا برآمدن آلبوچاسب(۳۲۶ق.م-۱۸۵۷م) ۳۳
    تألیف: یاسر خلفي
    عددالصفحات: ۲۳۶
    سنة النشر: ۲۰۱۵م
    الناشر: اثر آفرین
    توزیع: مکتبات مدینتي المحمرة و الأهواز

photo_2016-10-17_21-27-58

یتضمن الکتاب سبعة فصول عن تاریخ المحمرة.
في الفصل الأول أعطی الکاتب نبذة عن جغرافیة مدینة المحمرة وفي الفصل الثاني تحدث عن حضارة میسان العربیة التي کانت مدینة المحمرة عاصمتها.

في الفصل الثالث كان الحديث حول مدينة ” بيان ” التأريخية في المحمرة. و في الفصل الرابع تحدث عن مدینة «حصن المهدي»التأریخیة القریبه من مدینة المحمره الحالیه .في الفصل الخامس ذکر معلومات تأریخیه عن مدینة «همیلي» التي یعتقد أنها بالقرب من مدینة المحمره الحالیه. و الفصل السادس كان حول تأريخ منطقة«الحفّار» . و خصص نصف الکتاب لفصل السابع و قد تحدث فيه عن تسمیة المحمره وتاریخها و المصادر التي تحدثت عن تاریخها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*