أنا مثقف الأهواز
الرئيسية » قسم الکاتب الأهوازي » إخلاص طعمة » اسماء محلات تجارية و مطاعم شعبية غير مرتبطة/إخلاص طعمة

اسماء محلات تجارية و مطاعم شعبية غير مرتبطة/إخلاص طعمة

إن للشعب الاهوازي تاريخاً و هوية عربية عريقة، حيث و بالرغم من كل محاولات الطمس التي يشهده الشعب بشتى انواعها، لكنه يفرض نفسه و يرسخ و يعزز هويته بشتى المجالات الثقافية و السياسية و العلمية و حتى الفنية و…

كما لا يخفى على كل مطلع عليم، أن الهوية تنقسم الى قسمين أساسيين، أي الهوية الذاتية و الهوية الظاهرية.

تعني الهوية الذاتية: التفكير واللغة و التاريخ و…

و الهوية الظاهرية: تعني الملامح و الزي و الأشیاء کـ النخلة والجمل و…

مع العلم إن كل تلك النماذج اللواتي ذكرتهن من الهوية الظاهرية و الذاتية هن كـ أعضاء جسم الانسان أي لا يمكن استمرار أحدا دون الآخر.

إذن من أجل إثبات هويتنا لابد و أن نتمسك بكل من تلك الاشياء المذكورة أعلاه و أن نهتم بهن سوية، أي لايجوز لنا أن نسلط الضوء على واحدة دون الأخرى.

ما لفت انتباهي و أثار عجبي و ربما شغل ذهني لساعات و ايام و من ثم دفعني لكتابة هذا النص هو اسماء المحلات التجارية و المطاعم الشعبية و الأكلات السريعة و ماشابه ذلك من أسماء غير مرتبطة لا في الهوية العربية الاهوازية و لا بنوع التجارة او بضاعة المحلات أيضاً.

و بالتحديد اسماء مطاعم و محلات شارع انوشه هذا الشارع الذي واقع في حي ارفيش.

ارى الاسماء ليس لهن صلة بالهوية العربية الاهوازية و لا بنوع التجارة او المحلات.

إنه من المؤسف إن نرى في حيّ كحي ارفيش هذه المشاهد و الأسماء غير المرتبطة بثقافتنا و هويتنا، لاسيما و إن هذا الحي معروف بعروبته و تاريخه العريق، حيث نشأ بذلك الحي ابطال و نشطاء و مثقفين لهم بصمتهم اليوم في الشارع العربي الاهوازي.

و مايميز هذا الشارع عن باقي الشوارع إنه يضم أضخم و ابهى المطاعم الشعبية و الراقية و ايضا محلات للأكلات السريعة و بيع الفلافل أيضاً.

اصبح هذا الشارع اليوم معروفاً و مشهورا ليس في داخل المحافظة فحسب إنما تعدى الأمر ليكن معروفاً في باقي المحافظات و في الدول المجاورة كالعراق و الكويت و غيرها.

منطقة ارفيش هي منطقة عربية بحتة و من لهم مطاعم او محلات فيها، هم من اهل المنطقة نفسها و من العرب الأقحاح.

اذن دون شك هذا الشارع سيدخل تاريخ الغد لامحاله.

(و التاريخ لم يسجل فقط الحروب و الصراعات السياسية بل يسجل كل حركة و نشاط يشهده المجتمع بشتى أنواعه).

أصبح هذا الشارع رمزا او حتى مكانا سياحيا بات من غير الممكن إن سائحا يزور الاهواز و لم يأتي لشارع انوشة لتناول مأكولاته و التعرف على أكلاته الشعبية الاهوازية، لاسيما الفلافل و السمبوسة و باقي الأطعمة هناك.

اذن بعد كل هذا الكلام عن عروبة ارفيش و سكانه لماذا لم نرى أي اسم عربي سليم او حتى اسم يرمز لشىء خاص بالاهواز و هويته العربية؟

لكم نموذجاً من اسماء المحلات: (اروند، خوزستان، فولاد،

شعله، نمونه و إلخ).

بصورة عامة؛ ينبغي على من ينوون العمل التجاري بشتى انواعه و بالاماكن المختلفة أن يحرصوا على إختيار اسم المشروع و أن يكون الاسم عربي ذو هوية واضحة و سليمة لغويا.

و بالفعل اختيار الاسماء سيكون دعما للشعب و اعتزازا بالهوية العربية الاهوازية.

كنموذج اسماء المقاهي و المطاعم في شارع فرحاني الواقع بحي الدایرة، هذا الشارع الذي عُرف بعروبته و أناسه و سكانه. نرى الاسماء عربية؛ كـ عيلام و ريسان و أحلى الليالي و حمد و…إلخ.

نعم، للوعي و طريقة التفكير دوراً هاماً في إختيار تلك الاسماء المنحوتة على تلك المحلات العربية.

اذن بأمل التغيير و التقدم نحو الافضل نحن ننقد و نكتب.

إخلاص طعمة

المصدر: موقع مراسلون

2 تعليقان

  1. انا بدوری اتقدم بجزیل الشکر و الامتنان الی موقع انا مثقف الاهواز الذی اصبح لسان الشعب العربی الاهوازی و اتشکر من الاخت الکاتبه و الناشطه الثقافیه الذی لها بصمه فی الساحه الثقافیه اخلاص طعمه لتسلیط الضوء علی هکذا مواضیع و اتمنی ماکتبتهوا اخلاص طعمه یکون توعیه لاصحاب المحلات و اصحاب المطاعم الشعبیه فی کل انحاء المحافظه و لایکون فقط حی ارفیش و شارع انوشه بل لباقی الاحیاء و المدن
    و شکرا
    محمود التمیمی

  2. شمس الأحواز

    عاشت یدک أخیتی اخلاص تطرقتی الی موضوع مهم جداً ..نتمنی الأستمرار و التوفیق

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*