أنا مثقف الأهواز
الرئيسية » القسم الأدبي » شعر و نثر فصحی » الزكام/علي الدورقي

الزكام/علي الدورقي

كانت في المشفى جالسةً

و العالم كله ينظر

للإنسية البيضاء

الحورية الجميلة الشقراء

العربية

الشرقية

الحنطية البلهاء

كانت في اللاوعي تضحك

ثم تبكي

أو تتنهد

كانت تخشى المشفى و الأطفال و الضوضاء

كانت إمراةً من الفلاحية الشماء

حرمتها حفظت

و الأساور في معصميها خطفت ..

خلف كم العبائة السوداء

هنا رحلتي قد ختمت

بأدويةً احضرتها من الصيدلية المعطاء

زكامي نسيتهُ

لكن ..

الخمس ثوان تلك ..

لن أنساها ..

لأن القدر يقول لي ..

مجدداً ..

سألقاها …..

علي الدورقي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*