أنا مثقف الأهواز
الرئيسية » تطوير الذات » 7 دروس مذهلة في النجاح من توماس أديسون “ساحر مينلو بارك”

7 دروس مذهلة في النجاح من توماس أديسون “ساحر مينلو بارك”

كان توماس أديسون مخترع ناجح جدا ، عالم ، ورجل أعمال ..
وكان من أكثر المخترعين الذين أثرت إختراعاتهم على العالم بشكل كبير .. وكانت الاختراعات مثل الفونوغراف ، الكاميرا السينمائية ، ذات تأثير طويل الأمد وبشكل يومي خاصة المصباح الكهربائي الذي كان ثمرة جهد هذا المخترع العظيم توماس اديسون ..أطلق عليه مراسل صحيفة يومية  لقب : “ساحر مينلو بارك” .. لقد كان واحدا من أول المخترعين الذين سعوا لإنتاج اختراعاته بشكل شامل وتسويقها على الجمهور وكان له الفضل في إنشاء أول مختبر للبحوث الصناعية ..

يعتبر أديسون واحد من أغزر المخترعين في التاريخ ، كان لديه 1093 براءة اختراع أمريكية باسمه ، فضلا عن العديد من براءات الاختراع في المملكة المتحدة ، وفرنسا ، وألمانيا ..

وبجانب أنه كان مخترع ورجل أعمال إلا أنه كان يمتاز بالحكمة والفهم العميق للحياة .. وهنا أريد أن أتحدث عن سبعة دروس مذهلة يمكننا أن نتعلمها من  أقوال “ساحر مينلو بارك” ..

(1) المستحيل :

“تقريبا كل رجل يعمل على تطوير فكرة ليصل إلى النقطة التي يبدو بعدها من المستحيل فعل أي شئ ، ومن ثم يحدث الإحباط .. رغم ان هذا ليس المكان المناسب لتثبيط عزيمتنا. ”

الحواجز والعقبات ماهي إلا علامات في الطريق لإعلامك بأن النجاح قاب قوسين أو أدنى .. هذه الحواجز والعقبات وضعت خصيصاً من اجلك كي لا تخرج عن المسار .. وهي أيضاً لكي تصبح مؤهلاً للنجاح .. لا تصاب بالإحباط عندما تبدو الأهداف مستحيلة , فإنه عندما تشتد الظلمة يعني ذلك دنو الفجر ..

(2) الجهد :

“العبقرية هي 01% إلهام و 99% جهد وعرق ..”

وقال توماس اديسون “، السبب أن الكثير من الناس لا يروا الفرصة المواتية لأنها تأتي في شكل عمل مجهد وشاق ..” ليس هناك نجاح من دون عمل شاق ؛ النجاح أمر يحصل بعد العمل والجهد .. النجاح يأتي فقط لأولئك الذين يعملون لذلك ، فمن خلال العمل يصبح الشخص له قيمة ، وقيمتك الخاصة ستجذب لك النجاح ..

(3) المَقْدِرَة :

واضاف “اذا فعلنا كل الاشياء التى نحن قادرون عليها ، فإننا سنذهل أنفسنا بدون شك ..”

معظم الناس يعيشون تحت الحد الأدني لقدراتهم الحقيقية .. لانهم لا يركزون كل الجهود على مهمة واحدة ، لذلك لا يدركون تماما مقدار الإمكانيات والمقدرات التي يمتلكونها ..

الجميع بارعون في شيء ما ، وإذا تم التركيز على الأشياء التى نبرع فيها أو المواهب التى نمتلكها على مر السنوات ، سوف نصنع اشياء مدهشة .. كلنا لنا القدرة على إدهاش أنفسنا ..

(4) العزلة :

يركز توماس إدسون على أن أفضل شئ هو العزلة عند التفكير “إن أفضل الأشياء تخرج من التفكير في عزلة تامة ..”

ويقول أن أفضل أفكاره تحررت عندما كان في عزلة .. وينصح بأن نحدد وقت للإنعزال على الأقل لمدة خمسة دقائق كل يوم مع أنفسنا في مكان هادئ .. ويقول :

” من الصعب أن تفكر في “المستحيل” بينما كل الذين من حولك يريدون مناقشة “الممكن” ..

لذا يقول إديسون: “أهرب إلى غرفة هادئة كل يوم ، وألقي الضوء على كل الإحتمالات” ..

(5) عدم الرضا :

يقول : أن “الأرق هو عدم الرضا وعدم الرضا هي الضرورة الأولي لأي تقدم أو تطوير ..”

ويقول أيضاً: “أرني رجلاً راضٍ تماماً، وسوف أريك رجلاً فاشل تماماً ..” طالما كنت راضٍ تماماً لا يمكنك إحراز أي تقدم .. لا يحدث أي شيء حتى تصبح من زمرة المؤرقين والساخطين .. إذا كنت تستطيع العيش مع أن وزنك يزيد 30 كيلوجرام عن الوزن الطبيعي , وإذا كنت مع ذلك راضٍ تماماً (ليس سعيدا، ولكن راضٍ) ، فلن تكون لك القدرة على تغيير ذلك .. تذكر، “عدم الرضا هو الضرورة الأولي للتقدم والتغيير ..”

(6) تغيير وجهة النظر:

“أنا لم أفشل .. بل وجدت 10،000 وسيلة لم تنجح .. ”

يقول إديسون : منظورك للأشياء هو كل شيء! .. أنا أعرف عدة آلاف من الأشياء التي لن تعمل .. يجب النظر لتجارب الحياة هكذا ، وليس كشكوي أو تزمر من تجارب الفشل ، ولكن كانها سلسلة من التجارب اللازمة للسماح لنا أن نعرف ما لا يعمل .. من هذا المنظور ، يمكننا الانتقال إلى فعل ما ينجح , من هذا المنظور يمكننا أن ننجح ..

(7) العمل الشاق، المثابرة والحس السليم (الحدس) :

“إن العناصر الأساسية الثلاثة لتحقيق أي شيء عظيم يستحق هي: العمل الشاق، المثابرة والحس السليم.”

لا شيء يمكن أن يحل محل العمل الشاق ، إنه العنصر الأساسي لتحقيق النجاح .. إذا كنت لا ترغب في العمل الشاق، لن تكون لديك فرصة في النجاح .. لا أحد ينجح ويقول “هذا كان من السهل حقا!” ..

بالإضافة إلى ذلك، يجب أن تكون لديك روح المثابرة والحماس , ويجب أن تكون على استعداد للتمسك بمهمتك وعدم فقدان التركيز … والعنصر الأخير هو “الحس السليم” أو الحدس .. كلنا لدينا (حدس) ولكن نحن جميعنا لا تستخدمه مثلما يجب ..

في الختام: “لديك ما يلزم لتحقيق النجاح”، لديك القدرة على العمل الشاق، على الاستمرار في التركيز ، واستخدام الحس السليم ، والسؤال هو : “هل أنت مستعد للقيام بذلك؟” أعتقد أنك .. مستعد ..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*