طول بالك/سدخان الحلفی

img

أن العالم المجازي نعمة لو أننا احسنا التعامل في كيفية استثمارها
و بالرغم من انها تاخذ الكثير من وقتنا و تحتل اولي اهتمامات البعض منا لكن يجب ان نتدارك اذهاننا المنجرفة خلف معطيات هذه النعمة التي من شأنها ان تسمو بمستوي وعي الفرد والمجتمع ‘وان تساهم في خلق علاقات جديده ‘وتبادل الثقافات والتطلعات والرؤا .
كما انها وسيلة تعتبرها بعض الجهات لتضليل الشعوب ‘واغواء الاجيال و افساد العقائد و الاخلاق السامية ومنصة لترويج الافكار السامة لاهداف سياسيه ‘اوغزوات ثقافيه تستهدف المورث التاريخي من بلد او قوم لصالح اخر
فمن هذا المنطلق يجب عليك عزيزي المتابع

ان لا تتسرع في ابداء الرائ في ماتطالع من وجهات نظر
و لا تسعي لفرض ماتراه من وجهة نظرك صائبا علي الاخرين حيث بذلك تغلق فضاء المشاطره و تبادل المقترحات فلا تفيد و لا تستفيد
اعلم انه يوجدمن هو يفوقك في المعلومة و الفكرة فلا تذهب بما تقدمه بأنه فصل الخطاب بل تحلي بسياسة الاحتواء فستنعم بلمزيد’فأن فوق كل ذي علم عليم’
لاتحقرن معلومة صغيرة ‘واحتفظ بلافتات الحكمه فانها ترسب تلاقيياً في ذهنك

لاتنشر خبراً قبل التأكد من صحته اوتأتي بمصدره
ولاتتبع الاشاعات التي يتبادلها بعض المتابعون في المجموعات حتي تتأكد من صحتها و مصدرها٠٠ فتبينوا٠٠٠

اعلم ان لنفسك واهلك وعملك وذويك حق عليك فكن منصفاً معتدلا في مكوثك ومتابعتك ومشاطرتك في الفضاء المجازي

واحذر ان تتناقل الامور المحظوره امنياً ‘فأن لها تبعات و ان ماتدرج قد يكون مطبوعاً بصورة تقنية

ضع جل سعيك في ان تكون داعياً للبر ‘مروجاً للمعروف فلاخيرفي كثيرمن نجواهم الامن امربصدقة اومعروف اواصلاح بين الناس

فلتكن مساهماتك هادفة بنأء’وتجنب الاستهتار و اضاعة الوقت ‘والعبث والطعن والمقاذفه واشاعة مالايليق بك وبغيرك
كن عطوفاً سموحاً عندما تبتلي بهفوات بعض المراسلين التي ربما تكون غيرمقصوده و ان كانت كذلك
فعامل الناس كما تحب ان يعاملونك

ضع الله والدعوة الي طاعته واصلاح المجتمع والحث علي السلام و الخير في صدر قائمة اهتماماتك

تحري الصدق والدقة و اعلم ان الكلمة الطيبة صدقه

وان مايلفظ من قول الالديه رقيب عتيد

واعلم ان العالم ان كان قرية فاليوم هو اصبح قبضة وانه بأستطاعتك ان تمتلك القلوب بقبضتك اذاكانت غايتك الهية انسانية نزيهه

-سدخان الحلفی

Author : أنا مثقف الأهواز

أنا مثقف الأهواز

RELATED POSTS

تعلیقک حول الموضوع

*

تطبيق الواتساب
1
تواصل معنا عبر تطبيق الواتساب
مرحباً
تواصل معنا عبر تطبيق الواتساب
او ارسل لنا رسالة عبر البريد الأكتروني التالي:
anamothaqaf@gmail.com