فراقٌ أم وصالٌ/ أمير المذحجي الحويزي

img
  • فراقٌ أم وصالٌ
  • أمير المذحجي الحويزي

إذا مرّ يومٌ وأنت في سفر وتركتني بلا خبر فاعلم إنني أصبحتُ أسيراً مقيداً بأحلامي ونفيت وطني ولكن تركتك أمام مطرقة القاضي.


أقول لليل أن لاتتركني وأنادي النسيم يعزف لي حتى الصباح ثم يسرد حكاية حبيب من أمام اطلال داره.
لماذا تركتني… إذا كنت قد نسيتني… إذا كنت قد فارقتني ونزعت يدك من يدي أما خشيتني أصبح كالنورس تلاعبني تلاطم الأمواج العاتية.
رويداً يا قلب نبضاً… وكفاك يا عين دمعاً.
سأرحل عن داركم دون إذنكم. سأذهب إلى من يشتاق لذكري ويحن لاسمي وتذرف دمعة عينه لرؤيتي.
ولكن تذكر إذا مرّ يومٌ ثم همستَ في أذني لتطلب يد العون مني سأقول لقلبي أن يوافيك بمدامة تسكر بها حتى تتذكر أيام الصبا وتسترجع مداراة كؤوس النخب بين الأخلاء و مقارعة الطبول ودندنة أوتار اللحن وعزف مزامير الشجون والطرب الذي كان يرقص له العشاق.
وأخيراً… إذا أردت أن تصحبني فعليك أن تسامرني حتي فلق الصباح ولا تتركني كمتيّم قد يتّمه الدهر بالفراق بل اجعل ليله يتلطف بأطياف الوصال.

 

Author : أنا مثقف الأهواز

أنا مثقف الأهواز

RELATED POSTS

2 دیدگاه برای “فراقٌ أم وصالٌ/ أمير المذحجي الحويزي”

  1. تسامرني حتي فلق الصباح ولا تتركني كمتيّم قد يتّمه الدهر بالفراق بل اجعل ليله يتلطف بأطياف الوصا
    💜💜💜💜💜💜💜💜
    صباح النور و جمیل جدا استاد
    💜💜💜💜💜💜💜💜

    • أمير المذحجي الحويزي

      شكراً لتعليقك أستاذي الفاضل

تعلیقک حول الموضوع

*

تطبيق الواتساب
1
تواصل معنا عبر تطبيق الواتساب
مرحباً
تواصل معنا عبر تطبيق الواتساب
او ارسل لنا رسالة عبر البريد الأكتروني التالي:
anamothaqaf@gmail.com