أنا مثقف الأهواز
خانه » قسم الکاتب الأهوازي » أسكندر مزرعه » مفردات باللهجـة اﻷهوازيـة (٤٨)/إسكنـدر عنبر مزرعة

مفردات باللهجـة اﻷهوازيـة (٤٨)/إسكنـدر عنبر مزرعة

ـ أبو اليِنِّيب:

أبو الجِنِّيب، السرطان،السلطعون، يُسمّى ” خَرْچَنگ ” بالفارسية، ” crab ” بالانكليزية، “القُبْقُب ” بالخليجية، ” الكاربوريا ” بالمصرية، إسمه العلمي “Brachyura”، وهو حيوان برمائي نشيط جدًا، جسمه دائري مسطح ذو ذيل قصير مخفي تحت صدره، يتنفس عن طريق الخياشيم، له عشر أرجل مفصلية طويلة للسير والسباحة وزوج من الكلابات الضخمة للأكل والصيد والدفاع عن نفسه، يمزق طعامه بفكوكه قبل أن يبتلعه، يتحرك ويمشي بطريقة جانبية لافتة للنظر على شاطئ الأنهر والبحور، أيضًا هو دائم الاختباء في الثقوب والجحور، ويتمّيز بغشاء غضروفي سميك صلب من كربونات الكالسيوم، لايجوز ولايحل أكله لدى الكثير من الطائفة الشيعية إلا عند الضرورة لعلاج بعض الحالات المرضية.
يتواجد أبواليِنِّيب بأحجام وأشكال وألوان مختلفة ومتنوعة، وهو واسع الانتشار في كافة أرجاء العالم، يعيش في المناطق الطينية الرملية وبين الصخور والأعشاب على حافة الأنهر والأهوار والبحيرات والمحيطات ذات المياه العذبة، ويتغذى على الديدان والرخويّات والطحالب وصغار الأسماك والنباتات، هو معرض للانقراض بسبب ازدياد درجة ملوحة مياه الأنهر وتلوث وسوء البيئة التي يعيش فيها.
يقوا الشاعر المبدع والمتألق حمزه عبدالي :

غث أهل السلف بطلك وجهلك
يسلبوح الردي المامش وجهلك
چن أم المساحي انته وجهلك
او شبه بوينيب* سيرك علوطية

 

*ابو الينيب

يستخدمه بعض الأهوازيين لفوائده الطبية الكبيرة لعلاج مرض السرطان بعد تقشيره وتجفيفه تحت اشعة الشمس وطحنه وغربلته لفرز القطع الخشنة، ثم يعطى للمريض مسحوقًا ناعمًا، وتضاف إليه عادةً أعشاب ذات رائحة طيبة ومرغوبة حتى تسهل عملية تناوله من قبل المصاب بداء السرطان.
توجد وصفة أخرى لدى الأهوازيين لعلاج الداء الخبيث المعروف بالسرطان ألا وهي؛ تزال اعضائه الداخليه وتنظف وتنشف جيدًا ثم تشوى على جمر حتى تنضج وتحمص دون أن تحترق أو تتفحم،ثم تعطى للمريض، طبعًا يتم تناولها بصعوبة عن طريق الحنجرة لبضعة أيام حتى يشعر المريض بتحسن ملموس وكبير في الصحة.
يقول الشاعر الشعبي الرائع موسى الجرفي أبو سعيد في قصيدة ” يا زمن ” :

یاني راكوب النخل
واشلع نخلتي
لامحامي ومندعي
بهاذه السلف
ظليت حاير
تالي بالراكوب..
اصبح صاحب الحگ
وآنه کون ادفع ضرایر
یازمن میشوم طبعك
مثل ابوالينيب
مشيك بالعوي
والياوكت نشرب مراير

 

٢ـ أم المساحي:
إمرأة خرافية وليدة الخيال والموجودة في تراثنا الغني العربي، كان قديمًا يعتقد بها سكان أرياف وقرى الأهواز وجنوب العراق، والتي تكون أيديها على هيئة مِسحاة ( الجمع مَساحي، قطعة معدنية مسطحة ومثلثة الشكل لها طرفان حادان وطرف یثبت عليه يد خشبية يقدر طولها بنحو متر ونصف ، تستخدم في التعشيب وقطع النباتات البرية والجرف وقلب التربة.)، طويلة القامة والهيكل، وشعرها كثيف وترتدي ملابس وثيابًا طويلةً لها أذيال، وتجر خلفها سلاسل من حديد، يعتقد أنها لاترى إلا ليلاً في المزارع والبساتين والصحاري والبيوت والقرى المتروكة والمقابر والأماكن البعيدة عن التجمعات البشريه لقبض روح وقتل من يتواجد فيها.
كانت خرافة أم المساحي شائعة بين عامة الناس في القرى والأرياف وتُقصّ للأطفال لمنعهم من الخروج ليلاً والذهاب إلى مزارع النخيل والبساتين خشيةً عليهم من إصابتهم بأذى، وأيضًا قد استخدمت هذه التسمية من قبل الأهل قديمًا لتخويف أطفالهم بها عند امتناعهم عن النوم.

٣ـ سَلْبُوح :

جمعه سلابيح، حيّة البطن، ثعبان البطن، دودة الأسْكارِس، مستديرة الشكل وطويلة تشبة الحية، وهي من الديدان الطفيلية التي تتغذى على الطعام المهضوم في أمعاء الفرد المصاب، وتتخذ من المعدة والأمعاء الدقيقة بيئة مناسبة لتعيش في جوفها وتنمو وتتطور حتى تصبح كحيّة يصل طولها ٣٥ سنتميتر تقريبًا، أحيانًا تخرج من جسم الفرد المصاب مع البراز أو القيء وترى بالعين المجردة .
عادةً ما يصاب به( السَلْبُوح ) بكثرة هم الأطفال، وقد تؤدي هذه الإصابة إلى نقص الوزن والحكة الشديدة وانسداد الأمعاء والتهاب الأحشاء وآلام المعدة والأمعاء وعسر الهضم بسبب سوء التغذية وتناول اللحوم غير المطبوخة جيدًا والفواكه والخضروات الملوثة وأيضًا انعدام الإهتمام بالنظافة والصحة العامة.
تتوفر بكثرة أدوية صيدلية لتثبيط نشاط وطرد السلابيح من الأمعاء، فعلى سبيل المثال؛ ألبيندازول وثيابندازول وميبيندازول (فيرموكس) وبيبيرازين هي من أهم الأدوية المؤثرة لطرد السَلْبُوح من الأمعاء، لهذا يتمكن لفرد المصاب به، استعمال وتناول هذه الأدوية عبر الفم بعد استشارة الصيدلي.
كان لدى اهلنا في القدم طرق عدّة لطرد السلابيح من بطن المصاب، منها؛ أن يتركوا الزعتر في الماء أو بعض ضروس الثوم في الحليب حتى يغلى جيدًا على نار هادئة ثم يشرب منه الطفل أو فرد المصاب كأس قبل الافطار لمدة سبعة أيام، وبذلك تطرد وتخرج كافة ديدان البطن، منها السلابيح.
في اللهجة العامة الأهوازية أيضًا مفردة ” السَلْبُوح ” تقال للشخص النحيف وضعيف البنّية وطويل الهيكل والقامة، لهذا نرى بعض الناس في الأرياف حين ما يعصب بسبب أمرًا ما وهو مشغول باداء واجب يتطلب منه بذل جهد بدني كبير ويُسبّب له الإرهاق والتّعب، ويوجد حوله مَنْ يسبب له الإزعاج،فينفعل بعصبية متوجهًا له قائلًا: السلبوح إبن السلبوح، أي سلبوح بن سلبوح.

✒️ إسكنـدر عنبر مزرعة
ــــــــ ٢٠١٧/٠٣/١٤ م
ــــــــــــــــــــــــــــــ

جوابی بنویسید

ایمیل شما نشر نخواهد شدخانه های ضروری نشانه گذاری شده است. *

*

*